اخوات تتناك مع بعض في حمام سباحة افلام سكس محارم

63K
Share
Copy the link

اخوات تتناك مع بعض في حمام سباحة افلام سكس محارم

 بدأ مني ما بدا أمامي فى المرأه مرت سنة على سكس محارم  زواجي لم يكن بها جديدا سوي أن شهوتي

قد أصبحت شبه دائمة وصار تفكيري الغالب هو تفكير جنسي فلا أري رجل أو إمرأة إلا ونظرت

لأحاول إستكشاف ماذا يخبئون أسفل ملابسهم، كما بدأنا أنا وصفاء نستخدم بعض أدوات المطبخ

أو بعض الخضروات أثناء لقائنا لزيادة متعتنا الجنسية التي أصبح أشباعها فى شبه المستحيل

بخصوص رحلاتي بالمترو فقد صرت أكثر شجاعة وتعلمت كيف أختار الأشخاص الذين أجعلهم

يحيطوا بجسدي فكنت أختار أغلبهم من الصبية المراهقين لسهولة إثارتهم ولخوفهم مني بنفس

الوقت كما أن حركاتهم العشوائية كانت تثيرني أكثر من حركات ذوي الخبرة، كما أنني

صنعت حوال أربع أو خمس فتحات دقيقة بذلك الجلباب سكس امهات الذي كنت أرتديه بحيث

يمكن للبعض رؤية بعضا من لحمي الأبيض المختبئ تحت ملابسي لم يؤرق حياتي طوال السنة

المنصرمة سوي عدم إنجابي فبدأت أتسائل كما بدأت أمي تتسائل معي فى حين أن هانى كان يري أنه شئ بيد

ولنا أن نرضي بقسمتنا مهما كانت ولكنني أصررت أن نذهب للأطباء بحثا عن حل وفعلا أجرينا بعض

لتحاليل لتظهر نتائج هاني بأنه لا يعاني من شيئا كما أنني ظاهريا لا أعاني من شئ ولكن يجب إجراء

بعض الفحوصات الإضافية للتأكد لم يكن وقت زوجي يسعفه للمرور معي على الأطباء فذهبت عدة مرات

مع والدتي، وفي يوم من الأيام كان أحد الأطباء قد حولني لأجري مسحا للمهبل عند أحد الأطباء الشبان

ويومها كانت والدتي متعبة وزوجي منشغل عني بأعماله فذهبت لصفاء أسالها إذا كان يمكنها أن ترافقني

وإتفقنا على النزول فى السادسة مساء حيث كان موعد سكس مترجم الطبيب فى السابعة، ولم نتوقف طوال الطريق

عن الأحاديث الجنسية التي ألهبت شهوتنا فبدأت مياهنا تتساقط لأقول لها كفاية يا صفاء

ايه اروح للدكتور يلاقيني مبلوله بينما كانت صفاء تلاحقني بكلماتها القبيحة قائلة باقي من الوقت ساعة

اخوات تتناك مع بعض في حمام سباحة افلام سكس محارم