اصديق مراهقين ينيكو بعض افلام سكس محارم

53K
Share
Copy the link

اصديق مراهقين ينيكو بعض افلام سكس محارم

 حكت لي فتاة كانت زميلتي في الجامعة عن قصتها سكس محارم مع الجنس وهذه هي قصتها بالكامل

وراعيت ان اكتب كل شيء: انا اسمي سارة وانا من اسرة متوسطة الحال ولي ثلاث ا

خوات بنات اصغر مني واتميز عنهم بجمال جسمي ووجهي ولكنني كنت اخاف من الناس

حيث ان والدي توفى سكس مترجم منذ صغري ووالدتي هي المكفلة بتربيتنا حيث انها تعمل بمنصب كبير

في احدى الشركات. اكملت تعليمي حتى تخرجت من الجامعة وعلي ان ابحث عن عمل

ولم انجح في تكوين اي علاقة مع اي شاب وجميع صديقاتي مثلي فنحن سكس امهات تربينا على

عادات وتقاليد صارمة كما ان والدتي شديدة الشخصية وكانت تراقبني وتراقب هاتفي

المحمول. كنت احلم كاي فتاة بالزواج ولكننيقررت ان ابحث عن عمل اولا ومن هنا

بدات قصتي الحقيقية. بدات بقراءة الجرائد للبحث عن الوظائف وكنت اقرا معها الاخبار

التي لاتبشر بخير مطلقا فقد شعرت ان احوال الشباب تزداد سوءا يوما بعد يوم فقررت

ان اركز تفكيري في البحث عن عمل وبدات اعتمد على نفسي في هذا الامر وكانت

البداية عندما ركبت الاتوبيس للذهاب لاحدى صديقاتي بمدينة نصر ورغم احتشامي في

ملابسي حيث انني كنت البس بنطلونا واسعا وبلوزة وايشارب الا ان هذا لم ينقذني

من التحرش الذي تعرضت له فقد شعرت بشاب خلفي يمرر ظهر يده على مؤخرتي وكانه

لايقصد وبعدها بلحظات شعرت بكف يده وهو يدخل بلطف بين الفلقتين وشعرت باصبعه د

اخلهما تعجبت كثيرا وانا اقول في نفسي “ماذا عليا ان افعل هل ارد عليه وامنعه ام ماذا

وماهي الا لحظات اخرى وبدات اشعر باصبعه يتوغل داخلي اكثر واكثر ويتحسس منطقة

حساسة مني, بدات اشعر بدفء ولذة رغم اعتراضي لافعاله بي ولكنني شعرت ان هذا

عادي خصوصا انه كان محترفا ومتمكننا وكانه وصل لهذا الاحتراف من كثرة تحرشة بالبنات في المواصلات

اصديق مراهقين ينيكو بعض افلام سكس محارم