بنت ساخن تتناك من كلب سكس حيوانات

76K
Share
Copy the link

بنت ساخن تتناك من كلب سكس حيوانات

 جزء منه قبل خروجه من المترو أسرعت لمنزلي افلام حيوانات فقد كنت مهتاجة جدا وفي حاجة لأن أطفئ لهيبي

كنت أشعر بالبلل بين فخذاي وأنا سائرة فكان فخذاي ينزلقان كل منهما على الأخر بتأثير البلل، حتي

وصلت منزلي لأسرع بخلع ملابسي ومعاينة كسي لأري ماذا يحتاج لأصبره حتي موعد عودة جارتي

صفاء، وها هي وعودي قد ذهبت أدراج الريح للمرة الثانية فعندما حان الموعد المعتاد لزيارة صفاء

ذهبت أقرع الباب لتفتح هي وهي تقول ايه ده يا مديحة  وشك ولا وش القمر  فينك من زمان،

بينما رددت أنا بعبارة مقتضبة لأقول لها صفاء معلش انا مستنياكي عندي فى الشقة، وتركتها

وتركت لها باب الشقة مفتوحا لتأتي فى خلال دقائق وهي تقول خير … مالك يا مديحة، فدفعت باب

الشقة أغلقه بينما إندفعت أحتضنها وأخلع عنها ملابسها وأنا أقبلها بينما لا نزال خلف باب الشقة، وكانت

صفاء محتاجة أيضا للجنس فنحن لم نمارسه سويا سكس مترجم منذ فترة فساعدتني فى خلع الملابس لنصير عاريتان

وتعود مديحة مرة أخري لتنتهك الأيادي حرمة جسدها بإرادتها كان لقائنا أنا وصفاء شديد الحرارة فقد كانت

حركانتا عنيفة وكأن كل منا  الإخري فقد كان جسدانا في شدة الإحتياج للجنس، وقد تعلم جسدانا

أن للجنس المحرم طعم أخر من المتعة فأخذت كل منا تلعق جسد صديقتها بينما كانت صفاء مغرمة بالعض

فقد عضت أثدائي ولحم مؤخرتي ولم تتركهما إلا عند صدور صرخة ألم مني بينما كنت أنا مغرمة بالعبث

بشرجها وإدخال إصبعي بداخله ولكن فى ذلك اليوم سكس امهات  أدخلت إصبعين، إصبع من كل يد بينما كنت أجذب

شرجها وكأنني أريد شقها نصفين ولم أتركها حتي شعرت بألمها فتركتها لأمارس نفس الحركة ولك

ن بكسها الذي إتسع لدرجة لم أكن أتخيلها، كان لقاء عنيف بمعني الكلمة

لسيدتان تعطش جسدهما للجنس ولن يعلم معني تلك

بنت ساخن تتناك من كلب سكس حيوانات